محكمة ألمانية تتهم ”مارك” بالتحريض على العنف ونشر الكراهية

يواجه مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذى لشركة فيس بوك وعدد من كبار الموظفين بالشركة اتهامات بالتحريض على جرائم مثل إنكار المحرقة فى ألمانيا، وتعتقد السلطات الألمانية أن موقع التواصل الاجتماعى العملاق لا يقوم بما يكفى لفرض رقابة على ما يحدث داخل الموقع، حيث تم رفع دعوى قضائية فى محكمة مدينة ميونيخ ضد مؤسس فيس بوك مارك زوكربيرج.ذكرت صحيفة دير شبيجل الألمانية أنها حصلت على وثائق تؤكد أن المحكمة تتهم رئيس فيس بوك بالتحريض على الكراهية، كما تم ضم عدد من المديرين الآخرين للدعوى مثل شيريل ساندبرج الرئيس التنفيذى للعمليات، وريتشارد آلان رئيس فيس بوك فى أوروبا، وإيفا ماريا مسئولة فيس بوك فى برلين.ووفقا للصحيفة، فالشكوى تتهم فيس بوك بأنه يتسامح مع المنشوارت التى تهدد بالقتل والعنف، وعدد من الأمور الأخرى الخاصة بالمحرقة، ولم تكن هذه هى المرة الأولى التى تواجه فيها فيس بوك انتقادات بسبب البطء فى التعامل مع المحتوى العنصرى.

ما يلفظ من قول الا لدية رقيب عتيد

اضغط هنا للتعليق