30‏/11‏/2016

اكتشاف كوكب "K2-3d" الشبيه بالأرض على بعد 150 سنة ضوئية

اكتشف علماء ناسا كوكبا جديدا أطلقوا عليه اسم K2-3d يشبه الأرض و يبتعد عنه 150 سنة ضوئية، ووفقا لما نشره موقع ديلى ميل البريطانى يبدو أن الكوكب الجديد تظهر عليه كل المكونات الصالحة للحياة مثل مناخ شبيه بالأرض، وظروف مثالية لوجود المياه، وطقس دافئ، جنبا إلى جنب وجود نجمة مجاورة.وسيكشف كسوف الكوكب عن احتمالية وجود حياة عليه أم لا، إذ سيتابع تليسكوبهابل التابع لناسا الكوكب بعناية لمدة 5 أيام خلال العام المقبل.وصرح الدكتور Bjrn Benneke من معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا الأمل فى وجود طبقة من الهيدروجين أو غطاء من السحب، لأن وجود أى منهما يدل على علامات تكون حياة على الكوكب، فإذا أظهرت الملاحظات أي دليل على وجود مياه وغاز الميثان أو الامونيا فى الغلاف الجوى سيعنى هذا الأمر وجود حياة خارج كوكب اللأرض.وأضاف الدكتور Benneke إذا وجدنا أى إشارة سوف نهاجم K2-3d بالتليسكوب الفضائى جيمس ويب خليفة التليسكوب هابل و الذى سيطلق فى 2018 .